التطهير وإزالة الألغام

التطهير وإزالة الألغام
إزالة الألغام هي عملية الكشف عن الأراضي الملوثة من المتفجرات من مخلفات الحرب والذخائر غير المنفجرة وتطهيرها، ثم وضع علامات على المناطق الملوثة أو تسييجها.

إنجازات الأمانة التنفيذية في عمليات إزالة الألغام / إزالة الألغام:

عمليات إزالة الأراضي
الجيش هو الجهة الوحيدة المخولة لإزالة الألغام في مصر. ومع ذلك، تدعم الأمانة التنفيذية عمليات إزالة الألغام من خلال طلبات إزالة الألغام الواردة من الوزارات المعنية.

تم إزالة 1,454 كيلومتر مربع من أجمالي 5,100 كيلومتر مربع من الأراضي الملوثة منذ بداية المشروع في عام 2009.

تعمل الأمانة التنفيذية على إزالة الألغام لأغراض إنسانية والذي يهدف إلى إزالة الألغام من الأرض لصالح المدنيين لكي يعيشوا بأمان في المنطقة ودون مخاطر. وتشمل عملية إزالة الألغام الأرضية والذخائر غير المنفجرة ومخلفات الحروب ما يلي:- المسح التقني، رسم الخرائط، وضع علامات على حقول الألغام، التطهير، توثيق ما بعد التطهير، الاتصال المجتمعي في مجال الأعمال المتعلقة بالألغام وتسليم الأراضي المطهرة من أجل التنمية.يتم تطوير الخرائط من خلال مسوحات تقييم الأثر ومسوحات تقنية والتي يتم إدراجها في نظام إدارة المعلومات للأعمال المتعلقة بالألغام لتوفير بيانات يسهل الوصول إليها عن عمليات التطهير والتخطيط.

يضع الجيش علامات حقول الألغام حول المناطق الملوثة التي تم الكشف عنها وتحديدها. وتهدف هذه العملية أساسًا إلى تحذير المدنيين ومنعهم من دخول المناطق الملوثة. وبالإضافة إلى وضع العلامات وإزالة الألغام، يتم نشر التوعية مخاطر الألغام حتى يتمكن المجتمع المحلي من فهم معنى العلامات التحذيرية والمخاطر التي تشكلها الألغام.

تحدث عملية إزالة الألغام من خلال طريقتين:

  • التطهير اليدوي: يقوم ضباط إزالة الألغام المدربون من إدارة المهندسين العسكريين بالقوات المسلحة باستخدام أجهزة الكشف عن المعادن، والمزارع الطويلة رقيقة للكشف عن الألغام وتطهير الأراضي الملوثة.
  • التطهير الميكانيكي: أصبح من الممكن تدمير الألغام في مكانها باستخدام معدات ميكانيكية لإزالة الألغام مثل ArmTrac وكاسبير.


وحدة إدارة الجودة

تضمن وحدة إدارة الجودة التابعة للأمانة التنفيذية الجودة بشكل استباقي في جميع العمليات الرئيسية، وتضمن تلبية متطلبات الجودة وفقا للمعايير الدولية للأعمال المتعلقة بالألغام، قياس أداء العمليات، تطوير الإجراءات، وتوفير المعدات اللازمة.

تتكون وحدة إدارة الجودة من ضمان الجودة ومراقبة الجودة
  • فريق ضمان الجودة يشرف على إجراءات الأمن والسلامة المصاحبة لعمليات إزالة الألغام التي يقوم بها سلاح المهندسين العسكريين ويراجعها.
  • فريق مراقبة الجودة يقوم بضمان فعالية وكفاءة عمليات التطهير وإزالة أية مخاطر متبقية.

أنشطة الكشف عن وإزالة الألغام

تدبير معدات تطهير الألغام

مدينة العلمين المليونية الجديدة
واليوم هناك ما يقرب من 400,000 شخص يعيشون في الساحل الشمالي الغربي. وتنفيذ خطة التنمية الوطنية سوف يشجع المصريين على إعادة توطينهم في الساحل الشمالي الغربي حيث من المتوقع أن يزيد عدد سكان مدينة العلمين الجديدة بحلول عام 2030 إلى 6 مليون مصرى حيث نجحت الأمانة التنفيذية بالتعاون مع سلاح المهندسين العسكريين، في إزالة 151 كيلومتر مربع خصصت لمدينة العلمين الجديدة. ومن المتوقع أن تكون مدينة العلمين الجديدة وجهة سياحية وثقافية عالمية ستساهم في التنمية الاقتصادية من خلال توفير فرص العمل وتوفير حياة أفضل. وستشمل المدينة المشاريع السكنية والطبية والأعمال التجارية والصناعية والتعليمية والسياحية والخدمات.